GIF - 139.8 كيلوبايت





الرئيسية أخبار مقالات ثقافة تحليلات أدب جاليات كاريكاتير لقاءات اتصل بنا من نحن؟

اختتام رسمي للفلم الموريتاني تيتا بائعة النعناع

الاثنين 9-02-2015| 07:59

نظم مساء الأحد 08 فبراير 2015 بالعاصمة الموريتانية نواكشوط حفل الاختتام الرسمي لتصوير الفلم الموريتاني تيتا بائعة النعناع للمخرج سالم دندو بحضور وزيرة الثقافة والصناعة التقليدية.

وكان الحفل مناسبة للمخرج الموريتاني سالم دندو للإشادة بدور المنتجين الموريتانيين في صناعة الفلم الذي وصفه بأنه أول فلم طويل موريتاني مائة بالمائة.

وقال دندو "إن العشرات من الشباب الموريتاني وبحضور عدد من ضيوف الشرف شاركوا في إنتاج فلم "تيتا بائعة النعناع" مؤكدا قيامهم بمجهودات ضخمة لإظهاره بأحسن حال" مؤكدا في الوقت ذاته أن الفلم أول عمل موريتاني يجد دعما من مؤسسات إنتاج موريتانية في إشارة إلى بدء الاهتمام بالاستثمار في مجال الفن السابع.

وأضاف دندو "إن الفلم يتحدث عن قصة اجتماعية ذات نهايتين ـ بالنسبة للمشاهد ـ أولاهما إطلاق سراح زينب والدة البطلة، فتتبدد ملامح النهاية ببروز أحداث مشوقة أخرى تفضي إلى النهاية الثانية والفعلية وهي موت المصور موسى وهو الذي تبنى ضمنيا الطفلة البطلة داخل الفلم والذي رأت فيه والدها المتوفى والذي كان يعمل مصورا هو الآخر".

وأردف مخرج الفلم "أن ما يجمع بين البطلة الصغيرة والمصور هو تلك العزلة التي يعانيان منها فهو نظرا لعدم اتقانه اللغة التي يتحدث بها سكان الحي لم يتمكن من الاندماج بشكل كبير، وأما الصغيرة "تيتا" فكانت تلعب دور فتاة صماء لا تستطيع التعبير عما بداخلها سوى من خلال الصور التي تقطعها وتمثل بالأفراد اللذين ترفضهم في حياتها والذين يمثلون لها الشر".

وحضرت وزيرة الثقافة الموريتانية هند بنت عينينا في مقاطعة توجنين بنواكشوط وقائع تصوير اللقطات الأخيرة من أطول فيلم سينمائي موريتاني 65 دقيقة "تيتا بائعة النعناع".

وأثنت بنت عينينا في كلمة بالمناسبة على الجهود المتميزة التي تقف وراء هذا الإنجاز السينمائي إلى النور والرسالة السامية التي يحاول إيصالها، متمنية أن يكون مقدمة لجهد أكبر يمكن موريتانيا من أخذ مكانها المناسب في المسيرة السينمائية العالمية. ودعت الوزيرة المستثمر الوطني إلى الاهتمام أكثر بالشأن الثقافي عبر تمويل المزيد من المبادرات الإبداعية الواعدة، مجددة التزام القطاع بمواصلة دعم مثل هذه المبادرات.

وقال مدير شركة "ميغ للإنتاج" محمد أحمد ولد دداهي ـ خلال الحفل ـ إن مسيرة إنتاج الفلم شابتها بعض الصعوبات لكنه يشكر أفراد الطاقم على تجشمهم الصعاب وصبرهم على السهر والعمل لساعات طويلة لإنتاج عمل سنمائي راق".

وأكد ولد دداهي أن أسرة الفلم تكونت على مدى طويل على صناعة السينما الموريتانية الحديثة لتكون نواة تبنبجس منها براعم الإبداع في المستقبل من خلال منتجين ومبدعين وطنيين" مشددا على استعداد مؤسسته على دعم أي عمل من شأنه أن يعلي من قيمة الفن الهادف إلى تغيير الأنماط والسلوكيات المشينة بالمجتمع".

واعتبر ولد دداهي "أن العديد من المستثمرين لا يعرفون الضرورة إلى دعم وخلق فن سينمائي هادف من خلاله يستطيع الموريتاني أن يرى علم بلاده مشاركا بقوة في المحافل الدولية والمهرجانات العالمية، مؤكدا أن تجربة تمويلهم للفلم استفادوا منها كيف يستطيعون إحياء الثقافة ورسالة الفن الخلاقة".

وقال الفنان المتحدث باسم مدير شركة 308 للإنتاج لمرابط ولد الزين "إنهم في شركة 308 جد سعداء بزيارة وزيرة الثقافة لورشة تصوير الفلم الموريتاني تيتا بائعة النعناع معتبرا أنها بادرة نادرة لحضور وزيرة لعمل سنمائي طور الإنتهاء يبشر ببداية حقيقة للسينما المدعومة وطنيا".

وأكد ولد الزين أنهم كمنتجين موريتانيين يفتخرون بالمشاركة في تمويل مثل هذا العمل السينمائي المميز (تيتا بائعة النعناع) والذي شارك فيه العشرات من الشباب الموريتاني".

وشكر ولد الزين كل من شاركهم الأفراح والأتراح على مدار إنتاج هذا الفلم الموريتاني الطويل مؤكدا على استعداد شركتهم لخدمة أي إنتاج يخدم موريتانيا ويخدم الفن السابع".

السراج





فيديو الديار




أدب حساني
تأهل خمسة شعراء موريتانيين في مسابقة أمير الشعراء
طلعة للأديب أحمد ولد الوالد في مدح خير البرية رسول الله صلى الله عليه وسلم
الناقد و الشاعر د.محمد عبدي:المنفى هو وجودٌ عتبيٌ ناقصٌ، يتمزق صاحبُه بين فضاءين .*
تحليلات
إلى عقلاء الموالاة
الحوار في ميزان المراقبين / محمد الأمين ولد الكتاب
نعم للحوار .. لكنْ متى؟ ومع من؟ ومن أجل ماذا؟ / الأستاذ محمدٌ ولد إشدو
© جميع الحقوق محفوظة لوكالة الدَيار الإخبارية